أخبار عاجلة

الرئيس عبد الفتاح السيسي يصل إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة تاريخية هي الأولي من نوعها منذ ٣٠ عاماً “.

كتب – سمير احمد القط

“وصل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى العاصمة العراقية بغداد صباح اليوم للمشاركة في فعاليات القمة الثلاثية بين مصر والعراق والأردن، مع السيد مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي وجلالة الملك عبدالله الثاني ملك الأردن، وذلك في إطار الجولة الرابعة لآلية التعاون الثلاثي التي انطلقت بالقاهرة في مارس ٢٠١٩، حيث كان في استقبال سيادته بمطار بغداد الدولي الرئيس العراقي برهم صالح”.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الزيارة التاريخية للسيد الرئيس إلى بغداد، والتي تعد أول زيارة لرئيس مصري للعراق منذ ٣٠ عاماً، تأتي انعكاساً لقوة العلاقات التاريخية الممتدة بين مصر والعراق حكومةً وشعباً، ولتؤكد حرص مصر على دعم هذه العلاقات وتطويرها نحو أفاق أرحب في إطار وحدة المصير والتحديات، وتلبيةً للمصالح المشتركة للبلدين الشقيقين.

تأتي مشاركة السيد الرئيس في قمة بغداد للتعاون الثلاثي، في اطار البناء على ما تحقق خلال القمم الثلاث السابقة وتقييم التطور في مختلف مجالات التعاون ومتابعة المشروعات الجاري تنفيذها، وذلك في سياق دعم وتعميق العلاقات التاريخية المتميزة بين الدول الثلاث الأشقاء، بالإضافة إلى تعزيز التشاور السياسي بينهم حول سبل التصدي للتحديات التي تواجه الوطن العربي ومنطقة الشرق الأوسط.

واضاف المتحدث الرسمي انه من المقرر كذلك أن تشهد الزيارة لقاء السيد الرئيس مع شقيقه رئيس الوزراء العراقي، لبحث العلاقات الأخوية بين البلدين التي شهدت نمواً كبيراً خلال السنوات القليلة الماضية، فضلاً عن تناول سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين الشقيقين، وكذا التشاور حول القضايا والملفات الإقليمية.

كما سيعقد السيد الرئيس لقاءً مع شقيقه العاهل الأردني للتشاور حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية على كافة الأصعدة، وذلك في إطار الروابط الوثيقة والأخوية التي تجمع بين مصر والأردن، وحرص البلدين الشقيقين على تدعيم التعاون بينهما ومواصلة التشاور المكثف حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

عن سمير القط

شاهد أيضاً

الكاتب سمير احمد القط ينعى الدكتور سمير عبد الرازق امين عام شعبة المبدعين العرب

عزاء واجب …انا لله و انا اليه راجعون بقلوب مؤمنه بالله وبقضائه وقدره انعى وأسرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: